حقن الشبكية لمرضى السكرى

حقن الشبكية لمرضى السكري

إذا كان لديك أحد أفراد العائلة مصاباً بمرض السكري فلابد أنك قد صادفت أو سمعت عن حذره الشديد على عينيه. حيث تُعرف نوبات ارتفاع السكر الشديدة بأنها تسبب ضرر الشبكية في الدرجة الأولى أو ما يسمى باعتلال الشبكية السكري. وفي هذه الحالة يتجه مرضى السكري إلى علاج شبكية العين المتضررة بعدة إجراءات. أشيعها ما يسمى بإبر العين لمرض السكري أو حقن الشبكية لمرضى السكري.


ما هي هذه الحقن و أين تكمن أهميتها و متى يصبح من الضروري إجراؤها؟


يجيب الدكتور أحمد المعتصم عن معظم هذه التساؤلات وأكثر في هذا المقال بأسلوب شيق و علمي، متابعةً طيبة نرجوها لكم.

تعريف مرض الاعتلال الشبكي السكري


يعرف الاعتلال الشبكي على أنه أحد الأمراض التي تصيب شبكية العين تحديداً نتيجة تضرر الأوعية الدموية المغذية لها.

ويعود السبب في ذلك إلى الإصابة بمرض السكر الذي يؤدي إلى ضعف جدران الأوعية الدموية و سهولة انثقابها. وينتج عنه تهتك هذه الأوعية و تشققها وبالتالي تتسرب السوائل من الأوعية الدموية إلى شبكية العين وتتطور هذه الحالة تدريجياً لتصل إلى الإصابة بالارتشاحات.

وعند إهمالها تشتد حالة الاعتلال الشبكي و تنمو شعيرات دموية صغيرة و هشة للغاية على شبكية العين. وبالتالي يصبح المريض معرضاً لخطر حدوث نزيف في الجسم الزجاجي في العين بشكل مستمر.

الأمر الذي يؤدي إلى حجب القدرة على الإبصار وحدوث تليفات في شبكية العين تنتهي بالإصابة بانفصال شبكي بشكل كامل.

إحجز موعدك الأن

أنواع الاعتلال الشبكي السكري


تعرفنا في الفقرة السابقة على تعريف الاعتلال الشبكي السكري وتفاصيله، و الآن نأتي إلى نوعيه الرئيسيين كما يلي:
الاعتلال الشبكي التكاثري
و هي حالة متطورة من مرض الاعتلال الشبكي يحدث فيها نمو للشعيرات الدموية على جدران الشبكية. الأمر الذي يؤدي إلى زيادة فرصة تسرب السوائل و حدوث نزيف في الجسم الزجاجي. وبالتالي حدوث تليف الشبكية أو الانفصال الشبكي التالي لها.


الاعتلال الشبكي اللا تكاثري


تظهر هذه الحالة عند اكتشاف المرض بشكل مبكر حيث لا يكون هناك أي نمو لأوعية دموية جديدة على جدار الشبكية. لكن تصبح جدران الأوعية الدموية ضعيفة و هشة قابلة لتسريب السوائل و الانثقاب في أي لحظة.

ما هو دور حقن العين لعلاج الاعتلال الشبكي السكري؟


بما أن مرض الاعتلال الشبكي يسبب ضعف الأوعية الدموية أو تكاثر في نمو الشعيرات الدموية الضعيفة. يأتي دور حقن الشبكية التي تعمل على منع نمو شعيرات دموية جديدة على جدران الشبكية.

وكذلك توقف أي تسربات أو نزوفات ناتجة عن ضعف الأوعية الدموية و تعالج مضاعفات الاعتلال الشبكي من ارتشاحات و حالات أخرى.

كيف يتم إجراء عملية إبر الشبكية لمرضى السكري


بعد التأكد من تشخيص حالة الاعتلال الشبكي التي يعاني منها مريض السكري يتم الكشف عن مواقع تضرر الأوعية الدموية. من خلال عمل تصوير مقطعي للعين و فحص قاع العين لمعرفة ما إذا كان هناك أي ارتشاحات ومن ثم يقوم الدكتور أحمد المعتصم باختيار العلاج الدوائي الأنسب لحالة المريض وفق حالته. ويتّبع بروتوكول علاجي محدد وفق ما يراه مناسباً.


حيث يتم عمل مثبطات للأوعية الدموية من خلال تخدير العين بواسطة قطرات عينية مخدرة و من ثم حقن هذا الدواء مباشرة داخل بياض العين. ليدخل إلى الجسم الزجاجي و يقوم بوظيفته العلاجية دون آلام حادة. حيث تعمل الحقن على سحب السوائل المحتبسة داخل الشبكية لتقلل الارتشاح بدرجة كبيرة وتمنع حدوث نزوفات في الأوعية الدموية مستقبلاً.


في السابق كان علاج اعتلال الشبكيه الوحيد هو إجراء التبخير الضوئي أو الأرجون ليزر الذي يعتمد على تسليط أشعة الليزر على الشعيرات والأوعية الدموية التي تعرضت للضرر في الشبكية. حيث تعمل هذه الأشعة على سد الثقوب و لحام أطراف الشبكية التي تسببت بتسرب السوائل منها. وبالتالي توقف أي تسربات إلى الشبكية. وكان هذا الإجراء العلاجي جيداً في إيقاف تدهور حالة المريض و إلى الآن هناك بعض الحالات التي تتطلب هذا الإجراء دون غيره.  لكن ظهور حقن العين لاحقاً كان الخيار الأفضل لعلاج الاعتلال الشبكي لأن نسبة نجاحه أعلى و استدامة نتائجه أكبر.

إحجز موعدك الأن

هل تحتاج حقن العين إلى تكرار؟


في معظم الحالات يكون علاج الاعتلال الشبكي السكري بالحقن العينية لا يكتفي بجلسة علاجية واحدة إنما يتطلب تكرار الإجراء عدة مرات..
وفق البروتوكول العلاجي المعتمد يجب القيام بالإجراء مرة واحدة كل شهر لمدة ثلاثة أشهر بالحد الأدنى بالتزامن مع مراقبة مستويات سكر الدم و تنظيمها و اتباع نظام غذائي صحي و متوازن.

أفضل دكتور في مصر لإجراء حقن الشبكية لمرضى السكري


يعتبر الدكتور أحمد المعتصم من أفضل أطباء العيون في مصر و دول الشرق الأوسط أيضاً، و تشهد له كافة الكوادر في الأوساط الطبية و المرضى الذين قاموا بإجراءات علاجية لديه على درجة كفاءته و خبرته الحقيقية و نجاحه قولاً و فعلاً و تواضعه مع مرضاه.


و في الحديث عن حقن الشبكية لمرضى السكري يشير الدكتور أحمد إلى ضرورة الفحص الدوري لدى طبيب العيون لمريض السكري لتجنب مضاعفات السكري الشائعة، و في الفقرة التالية نوضح أهم الخطوات الوقائية..

إحجز موعدك الأن

نصائح لمريض السكري لتجنب تضرر عينيه


أوضح الدكتور احمد المعتصم استشاري تصحيح أمراض العيون والمياه البيضاء و القرنية المخروطية و كافة مشاكل الإبصار في تقرير مفصل، عن عدة خطوات على مريض السكري اتباعها للحفاظ على عينيه كما ذكرنا.


الخطوة الأولى: المتابعة الدورية مع طبيب مختص بشبكية العين
لإجراء فحوصات دورية تشخيصية لحالة مريض السكري و الانتباه على صحة عينيه
الخطوة الثانية: فحص شبكية العين بشكل دوري وعدم إهمالها
لمتابعة كافة تأثيرات السكري على العيون و جودة الرؤية
الخطوة الثالثة: التأكد من عدم وجود ارتشاحات أو نزيف شبكي
وهي أولى آثار الاحتلال الشبكي التي تشير إلى خطورة الوضع و ضرورة العلاج
وينوه الدكتور أحمد المعتصم إلى أن هذه الخطوات الثلاث تقي المريض من مضاعفات في غايه الخطورة لذا عليه التقيد بها.

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية مقال 《حقن الشبكية لمرضى السكري》الذي تعرفنا فيه على مرض الاعتلال الشبكي الذي يتطلب حقن العين وكيفيه إجراؤها و مدى أهميتها، نتمنى أن تكونوا قد حصلتم على الفائدة المرجوة و استمتعتم معنا.


إذا كان لديكم أي تساؤلات أو استفسارات تواصلوا معنا لمناقشتها معكم على موقعنا الإلكتروني التابع لمركز الدكتور أحمد المعتصم،  و لا تتردد بطرح اقتراحاتك لتقديم أفضل خدمة لمرضانا و منح الرفاهية العلاجية التي يستحقونها.

إحجز موعدك الأن

Tags: No tags

Comments are closed.